حفل توقيع ومناقشة كتاب ساحرة راندال للكاتبة ريهام عبد الرحمن
رئيس مجلس الادارةاسراء البواردى
رئيس التحريرسعد عبد الغفار

حفل توقيع ومناقشة كتاب ساحرة راندال للكاتبة ريهام عبد الرحمن

حفل توقيع ومناقشة كتاب ساحرة راندال للكاتبة ريهام عبد الرحمن

في السادس عشر من يوليو لهذا العام كان حفل توقيع ومناقشة كتاب ساحرة راندال للكاتبة ريهام عبد الرحمن، حيث استضاف الصالون الثقافي التابع لحزب العدل بمحافظة أسيوط الكاتبين د. علي سيد بيومي و أ. ريهام عبد الرحمن لمناقشة وتوقيع كتابيهما :- عودة الملعون وساحرة راندال.

 

وتحدث الكاتبة ريهام عبد الرحمن عن اتجاهاتاها الفكرية كإهتمامها بمجالي الفلسفة وعلم النفس، اتجه الكاتب علي سيد بيومي لفن الرواية من خلال روايته الأولى عودة الملعون بعد إصداره الأول المجموعة القصصية ” العهد “، بينما قالت عبد الرحمن :- أنا أعمل على إحياء فن القصة القصيرة كما كانت في البداية وسأستمر في هذا الفن.

 

وسُئلت الكاتبة عن أصول اسم راندال مسمى الكتاب والذي لم يتعرف عليه البعض فقالت أنه اسم شخص بالعصور الوسطى، وأسمت الكتاب بـ ساحرة راندال إقتداءًا بالأدباء الكبار مثلما د. توفيق الحكيم في تسمية الكتاب بأول قصة.

 

وذكرت عبد الرحمن أن بدايتها في المجال الأدبي كانت مجرد تجربة لكنها اختارت الإستمرار والتعمق فيها، وكتبت في القصص والأدب المسرحي والسيناريو، كما أنها قد أثقلت موهبتها منذ البداية بالقواعد والتعلم وساحرة راندال أول إنجازاتها.

 

وخلال اللقاء الصحفي سأل أحد المراسلين ريهام عبد الرحمن عن إمكانية تحويل أي قصة من هذا الكتاب إلى عمل سينمائي أو تلفزيوني أو مسرحي فأجابت :- ساحرة راندال والطيار الصغير هما الاختيار الأنسب، الأول بإمكاننا كتابته كمسرحية والثاني فيلم سينمائي.

 

وهنالك تقدم بعض الشباب من الجمهور لإلقاء الأسئلة لها ومن ضمنها :-

 

_ما هي أصعب التحديات التي واجهت الكاتبة ريهام عبد الرحمن في اصدار أول عمل لها ؟!

 

لتجيب عبد الرحمن :- من الناحية الشخصية كان الخوف واليأس البدائي أكبر عقباتي أما من الناحية الأدبية فإستغراق المزيد من الوقت في التعلم والتنقية والبحث المستمر في اللغة وجعل القلم منذ البداية قيِّما، قد استغرق ذلك مني الكثير من الوقت والجهد.

 

_من الشائع ظهور الكتاب الصغار هذه الفترة .. فما هدفك من النشر والكتابة رغم صغر عمرك قليلا ؟!

 

أجابت :- العمر في حياة الإنسان ما هو إلا رقم مضاف إلى أسمائنا فلا يؤثر على أفكارنا أو إنجازاتنا أو حتى علاقاتنا، والفائدة الوحيدة منه هي الوقت كلما كان العمر أصغر كلما كان الوقت أكبر، وبدايتي الأدبية لا ترتبط بالشائع أو بغيره بل أنا من قررت منذ البداية لذا سعيت وراء فرصي .. الكتابة بالنسبة لي هي موهبة وقدر.

 

 

وتحدثت عبد الرحمن عن كتابها الأول ” ساحرة راندال ” وعن ماهيته فوضحت أنه عبارة عن مجموعة قصصية مختلفة الأفكار، تضم الغموض والفنتازيا والرومانسي والإجتماعي والخيالي وغيرهم، وإن إصدارها الأول لم يكن تجربة مبتدئة بل كانت خطوة أولى في تحقيق الحلم الكبير.

 

وفي نهاية الحوار قدمت الكاتبة نصيحة للكُتاب الراغبين في النشر والدخول بالمجال الأدبي فكانت نصيحتها :- الإهتمام باللغة والقواعد في المقام الأول وجعل القلم منذ البداية ذي هدف، وعدم اتباع التزاحم المصحوب بالهرتلة والضجة.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع عرب نيوز 2022 ©