” نجوم الفن ” يعلقون على موكب المومياوات
رئيس مجلس الادارةاسراء البواردى
رئيس التحريرسعد عبد الغفار

” نجوم الفن ” يعلقون على موكب المومياوات

” نجوم الفن ” يعلقون على موكب المومياوات

 

سارة طبل

ما زال افتخار نجوم الفن في مصر والعالم العربي بموكب المومياوات الرائع، احتفالاً بخروج عالمي لـ22 من مومياوات ملوك وملكات مصر القدماء فى موكب مهيب من المتحف المصرى بالتحرير .

قام الفنان حسين الجسمي بنشر، صورة من تطوير ميدان التحرير وإضاءته والمباني المحيطة خلال مرور موكب المومياوات من التحرير الى متحف الحضارة، وعبر عن عشقه لمصر برسالة قصيرة على حسابه الشخصي بموقع “تويتر”، قائلا: ” يا حته من قلبي”.

وعبر الفنان هاني سلامة، عن فخره بموكب المومياوات، ونشر مشاهد من مراسم نقل ملوك الفراعنة على حسابه بموقع “إنستجرام”، وعلق قائلاً: “فخور وسعيد بخروج الحدث العالمي لنقل المومياوات الملكية بهذا الشكل المشرف الذي يليق بمصر والمصريين وتاريخنا وحضارتنا العريقة، أنه بالفعل حدث مذهل بكل ما تعنيه الكلمة، حدث أعادنا لتاريخنا وتاريخ أجدادنا العظيم بلمسة حضارية في منتهى الرقى والتحضر ويليق بأجدادنا الفراعنة”.

وأضاف: “شكرًا لكل من ساهم في تنفيذ هذا الموكب الذي سيظل حاضرًا في ذكراتنا وذاكرة الأجيال، شكرًا لكل من ساهم في نقل هذا الحدث للعالم بهذا الشكل المشرف الذي أثبت أن المصريين يقدرون أجدادهم، شكرًا للقيادة السياسية على اهتمامها الكبير بهذا الحدث والذي أثبت أننا نكتب تاريخًا جديدًا لمصر والمصريين، وكل الشكر لوزارة السياحة والأثار على هذا الجهد المملوس عالميًا”.

وأكدت الفنان كندة علوش، أن موكب نقل المومياوات سيذكر في التاريخ والعالم كله يشاهده، وقالت على حسابها بموقع “انستجرام”: ” هذا اليوم سيذكره التاريخ والعالم كله كان شاهد.. إن كان للعظمة تعريف فهو ماشاهدناه في موكب المومياوات الملكية.. ان يجتمع التاريخ بعظمته والفن والجمال بأبهى وأرقى حللهما.. جمال يعجز عن وصفه اللسان وشعور بالفخر لكل مصري وعربي.. حدث جاء ليذكر العالم بأن مصر منبع الحضارات وأم الدنيا”

واختتمت: “هنيئًا لمصر قيادة وشعب بهذا الحدث الاستثنائي وكل الشكر لكل القائمين على هذه الفعالية ولكل مبدع وفنان ساهم وشارك في صياغة هذا الحدث”.

ويذكر ان المايسترو نادر عباس قاد ، الأوركسترا خلال حفل موكب نقل المومياوات الملكية، والذى سار على أنغامه، وبرع فيها بأسلوبه الخاص والمميز، والذى يتفاعل معه كل أعضاء الفرقة وفقا لحركة من يده أو إشارة بعصاه.

وبالرغم من الشهرة العالمية للمايسترو الكبير الذى قاد أوركسترا السلام بفرنسا وكان عضو لجنة التحكيم للمسابقة العالمية للغناء الأوبرالي بالسويد، وقاد العديد من الأوركسترا العالمية، إلا أن إبداعه فى حفل المومياوات الملكية منحه شعبية واسعة ومكانة كبيرة فى نفوس المصريين حتى البسطاء منهم وأصبح اسمه محفورا فى القلوب والعقول.

كما قام المخرج العبقرى الذى أبدع فى كل تفصيلة وكان على قدر مسئولية هذا الحدث العالمى والتاريخى الهام، فكان عمرو عزيز المخرج الشاب كالمايسترو الذى نقل صورة ساهم فى صناعتها كثيرون بإبداع غير مسبوق، وكان المسئول عن إبراز مجهود عناصر هذا العمل الضخم الذى استمر لشهور، وبالرغم من أن الجمهور قد لا يلتفت ليسأل عن مخرج العمل، إلا أن الملايين اهتموا بمعرفة المخرج الذى أبدع صورة حفل المومياوات الملكية.

كان عمرو عزيز الذى لم يتجاوز عمره 44 عاما قائد العمل الذى أخرج هذه الملحمة التى شعر أمامها كل مصرى بالفخر، وقد سبق له إخراج عدد من الفعاليات الهامة في مصر، منها قرعة كأس العالم لكرة اليد، ومهرجان القاهرة السينمائي في دورتيه 2019 و2018، وعدد من دورات منتدى شباب العالم ومؤتمرات الشباب.

وتردد اسمه وصفق له الجميع وسألوا عنه بعد كل ما عاشه المصريون من مشاعر فخر وإبهار أكدت أن لدينا مخرجين عالميين، وربما كانت هذه من المرات القليلة التى يهتم فيها الجمهور باسم المخرج ربما أكثر من الاهتمام بأسماء النجوم السوبر المشاركين فى العمل.

كما استطاع الموسيقار والملحن الشاب هشام نزيه أن يكتب اسمه بحروف من نور فى سجلات الإبداع بموسيقاه التى خطفت قلوب المصريين خلال حفل موكب المومياوات وأن يثبت أنه على قدر مسئولية هذا الحدث العالمى، وأن يجعل الجمهور وكل من يستمع إلى هذا القدر من الإبداع أن يسأل عن اسم المبدع الذى أبهر الملايين بموسيقاه.

وبهذ استطاع الموسيقار الشاب الذى بدأ مشواره مع الموسيقى والسينما عام 1992، وقام بتأليف الموسيقى التصويرية لعدد من الأفلام والمسلسلات ومنها: “هستيريا، الساحر، السلم والثعبان، تيتو، بلبل حيران، إكس لارج، الفيل الأزرق، شربات لوز، نيران صديقة، السبع وصايا، العهد”، أن يبدأ محلة جديدة من الشهرة والإبداع والنجومية بمشاركته فى هذا الحدث التاريخى.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع عرب نيوز 2022 ©