” متحرش المعادي” الطفله حاولت سرقتي وحجيت بيت الله مرتين
رئيس مجلس الادارةاسراء البواردى
رئيس التحريرسعد عبد الغفار

” متحرش المعادي” الطفله حاولت سرقتي وحجيت بيت الله مرتين

” متحرش المعادي” الطفله حاولت سرقتي وحجيت بيت الله مرتين

 

سارة طبل

شهدت محكمة جنايات القاهرة اليوم الثلاثاء الموافق 30/3/2021 ، أولى جلسات محاكمة المتهم بهتك عرض طفلة في حي المعادي، وذلك برئاسة المستشار سامي محمود زين الدين، حيث ظهر المتهم لأول مرة بعد الحادثة التي أثارت ضجة واسعة في مصر والعالم العربي.

وبحضور الطفلة الضحية، البالغة من العمر 7 سنوات، في قاعة المحكمة ادعى المتحرش أنه لم يتحرش بالطفلة واتهمها بمحاولة سرقته في معرض دفاعه عن نفسه.

وقال المتهم: “لدي ولد وبنت ولم أتحرش بالطفلة التي كانت تريد سرقتي، واعترافي أمام النيابة تم بأنني أمضيت على ما طلبوه مني دون محامي بعد تعرضي للإهانة داخل الحجز”.

ويذكر قد وجه المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، إلى المتهم تهمتي الخطف، وهتك العرض، لطفلة تبلغ من العمر 7 سنوات، وأمر بإحالته إلى محكمة الجنايات محبوساً.

كما كشف بيان للنائب العام تفاصيل الواقعة، حيث قال إن وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام رصدت تداول مقطع لتعدي شخص على طفلة في مدخل أحد العقارات بحي المعادي بالقاهرة، وصورته إحدى كاميرات المراقبة المثبتة به، وبعرض الأمر على النائب العام أمر بالتحقيق العاجل في الواقعة.

من جانبه، طلب دفاع المتهم إيداعه بمستشفى الأمراض النفسية لبيان مدى سلامة قواه العقلية، ووضعه تحت المراقبة وكتابة تقرير عن حالته إلا أن المحكمة رفضت.

وعقب القاضي على طلبه بأن المحكمة ناقشت المتهم وتبين أنه مسؤول وعاقل ويتمتع بكامل قواه العقلية.

المدعون بالحق المدني عن المجني عليها طالبوا من جهتهم بتوقيع أقصى العقوبة على المتهم والتي تتراوح ما بين السجن عشر سنوات أو المؤبد وقد تصل إلى الإعدام شنقا.

وأضاف المتحرش بطفلة المعادي أنه يمر بشكل يومي من ميدان الحرية في المعادي، ويشتري المناديل من طفلة المعادي “سارة”، وهي تعرفه جيداً

كما أوضح أنه يعمل محاسباً في شركة عقارات، ويبلغ من العمر 37 عاماً، ومنفصل عن زوجته منذ 6 أشهر، ولديه طفلان يعيشان مع والدتهما.

وذلك يأتي بعد أن تداول مقطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، أظهر رجلاً وهو يتحرش بطفلة داخل مبنى في منطقة المعادي، مثيراً غضباً واستنكاراً كبيرين في البلاد، فيما قالت وسائل الإعلام المحلية إنه تم اعتقاله.

يظهر الرجل في الفيديو وهو يستدرج طفلة صغيرة كان يتكلم معها في البداية لجذبها تجاهه، بينما كان ينظر حوله ليتأكد من أن أحداً لا يراه، وبعد محاولته معها اقتربت الطفلة التي قالت وسائل إعلام إن عمرها نحو 10 سنوات.

وبعدما اقتربت منه الطفلة تحرّش بها الرجل بشكل واضح، ووضع يده على جسدها وصوّرته عدسة كاميرا مراقبة داخل المبنى، قبل أن تخرج سيدتان وتنفعلان عليه، ثم يخوض معهما حديثاً قصيراً ويغادر المكان مسرعاً.

 

 

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع عرب نيوز 2022 ©