القصه الكامله وراء سحل وضرب فتيات المعادي
رئيس مجلس الادارةاسراء البواردى
رئيس التحريرسعد عبد الغفار

القصه الكامله وراء سحل وضرب فتيات المعادي

القصه الكامله وراء سحل وضرب فتيات المعادي

 

 

رفيعه نادر

 

 

بدأت القصه من مشاجرات داخل الفصل، إلى التعدي بالضرب وتكسير العظام، حتى تطور الأمر إلى أن استأجر إحدى الطالبات بلطجية، للانتقام من زميلتها في الصف الثاني الثانوي بمدرسة المعادي، وبدأت الأمور تتصاعد حتى تم فقأ عين شقيقة الطالبة «نيهاد» وسحلها في منتصف الشارع من قبل زميلتها «بسنت» ووالدتها.

 

الغيرة تتسبب في سحل وضرب طالبتين

 

واقعة انتشرت في الساعات القليلة الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تروي تفاصيل مشاجرة بين فتيات في المعادي، وقيام إحداهن باصطحاب شاب أسمر ضخم أطلقت عليه «بودي جارد» لضرب زميلتها وتهديها بسبب الغيرة التي تخللت إلى قلبها، نتيجة حب زميلاتها لها وعدم الانضمام إلى «شيلتها» التي تكونت من 15 طالبة، فبدأت تتوعد لها وتسبها وتضربها.

 

طالبة تستأجر بلطجي للاعتداء على زميلتها

 

تصاعدت الأمور وتخطت حدود المدرسة، حتى وصلت للتعدي بالضرب في الخارج وإحضار أحد البلطجية للانتقام من الطالبة وشقيقتها الجامعية التي تدعى «نهى» وضربها بعصا «بيسبول»، فقأت عينيها وكسرت منطقة الحوض.

 

خطة انتقامية

 

تحولت علاقة الزمالة إلى عداوة مفاجئة وصلت لتدخل الأهل وتدبير خطط انتقامية من قبل الطالبة «بسنت» التي تسببت في ضرب وسحل زميلتها وشقيقتها دون وجه حق، بعد أن أحضرت والدتها إلى المدرسة للتعرف على «نيهاد»، استعدادًا لضربها والتعدي عليها.

 

تمكن رجال الشرطة من إلقاء القبض على المتهم بالاعتداء على فتيات بحي المعادي بمحافظة القاهرة، والذي تبين أنه يعمل مدرب كيك بوكسينج ، وتم استجوابه ومواجهته بمقطع فيديو مصور تناول جانب من الواقعة، اعترف بصحة ظهوره فيه بحجة فض الشجار بين الفتيات وجمع الناس من حولهن.

 

وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات لحين استكمالها، وأكدت النيابة في بيان لها، أنها تلقت بلاغ من غرفة عمليات النجدة، بنشوب خناقة أمام مدرسة المعادي الثانوية للبنات بحي المعادي.

 

ومع الانتقال إلى مكان الواقعة، تبين أن الشجار قد امتد بينهما منذ فترة، واتهم كل طرف الآخر بالاعتداء عليه بالضرب، حيث أن الطرف الأول مكون من ثلاثة فتيات ووالدتهن، والثاني من فتاة ووالدتها وصديقتها وشخص آخر برفقتهن.

 

 

 

من مشاجرات داخل الفصل، إلى التعدي بالضرب وتكسير العظام، حتى تطور الأمر إلى أن استأجر إحدى الطالبات بلطجية، للانتقام من زميلتها في الصف الثاني الثانوي بمدرسة المعادي، وبدأت الأمور تتصاعد حتى تم فقأ عين شقيقة الطالبة «نيهاد» وسحلها في منتصف الشارع من قبل زميلتها «بسنت» ووالدتها.

 

الغيرة تتسبب في سحل وضرب طالبتين

 

واقعة انتشرت في الساعات القليلة الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تروي تفاصيل مشاجرة بين فتيات في المعادي، وقيام إحداهن باصطحاب شاب أسمر ضخم أطلقت عليه «بودي جارد» لضرب زميلتها وتهديها بسبب الغيرة التي تخللت إلى قلبها، نتيجة حب زميلاتها لها وعدم الانضمام إلى «شيلتها» التي تكونت من 15 طالبة، فبدأت تتوعد لها وتسبها وتضربها.

 

طالبة تستأجر بلطجي للاعتداء على زميلتها

 

تصاعدت الأمور وتخطت حدود المدرسة، حتى وصلت للتعدي بالضرب في الخارج وإحضار أحد البلطجية للانتقام من الطالبة وشقيقتها الجامعية التي تدعى «نهى» وضربها بعصا «بيسبول»، فقأت عينيها وكسرت منطقة الحوض.

 

خطة انتقامية

 

تحولت علاقة الزمالة إلى عداوة مفاجئة وصلت لتدخل الأهل وتدبير خطط انتقامية من قبل الطالبة «بسنت» التي تسببت في ضرب وسحل زميلتها وشقيقتها دون وجه حق، بعد أن أحضرت والدتها إلى المدرسة للتعرف على «نيهاد»، استعدادًا لضربها والتعدي عليها.

 

تمكن رجال الشرطة من إلقاء القبض على المتهم بالاعتداء على فتيات بحي المعادي بمحافظة القاهرة، والذي تبين أنه يعمل مدرب كيك بوكسينج ، وتم استجوابه ومواجهته بمقطع فيديو مصور تناول جانب من الواقعة، اعترف بصحة ظهوره فيه بحجة فض الشجار بين الفتيات وجمع الناس من حولهن.

 

وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم أربعة أيام على ذمة التحقيقات لحين استكمالها، وأكدت النيابة في بيان لها، أنها تلقت بلاغ من غرفة عمليات النجدة، بنشوب خناقة أمام مدرسة المعادي الثانوية للبنات بحي المعادي.

 

ومع الانتقال إلى مكان الواقعة، تبين أن الشجار قد امتد بينهما منذ فترة، واتهم كل طرف الآخر بالاعتداء عليه بالضرب، حيث أن الطرف الأول مكون من ثلاثة فتيات ووالدتهن، والثاني من فتاة ووالدتها وصديقتها وشخص آخر برفقتهن.

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع عرب نيوز 2022 ©