نهى محمود تكتب : الحب كده
رئيس مجلس الادارةاسراء البواردى
رئيس التحريرسعد عبد الغفار

نهى محمود تكتب : الحب كده

نهى محمود تكتب : الحب كده

أحيانًا يمر أُناس في حياتنا قدرًا ويصبحون أغلى الناس على قلوبنا، عندها نسأل أنفسنا هـل نحن نعرفهم أم أننا ولدنا عندما قابلناهم؟ فسر جاذبية البعض أنَّه يُحدِّثك بروحهِ لا بلسانه؛ فينتزعُ فؤادك قبل سمعك هذا ما يسمونه دفء الأرواح فهناك أرواح كالسَّحاب صمتهم ظلٌ.
وكلماتهم قطرات دفا لا تعلم أين؟! ومتى؟! ولكنهم

يخطفوا روحك ويصبحوا هم كل من لك في الدنيا يبدأ عمرك عندما قابلتهم وفي كثير من الأحيان يتحول وجودهم للعنة تطاردك العمر كله ولا تستطيع الشعور

بغيرهم بنفس االقوة والشدة، نعم تحب وتُكمل مشوار حياتك ولكنها تكون ناقصة شغف وهو مايُحرِّك أغلبنا.
الشغف هو سر الحياة يحكم وجودك بأكمله اسئل أي شخص مبدع ماذا يحركك؟ سيجيبك إنه الشغف مابالك

بمن ملك شغاف قلبك لا لشيء فعله بل إنَّه الله هو من جمع الأرواح وألَّف بين القلوب، وفي هذه الحالة لا فكاك من الحب، فالحب كده لانستطيع أمامه السؤال، نستطيع فقط في حرمه الوقوف والتسليم بأمر الله فقادر الله أن يُبدِّل أحزاننا أفراح ويبدل تعبنا لأمان واطمئنان.

 

لا تغلق قلبك أو عقلك أمام تجربة أي جديد، شخص، عمل، تغيير مكان سكنك، التغيير هو سنة البشر وبه إضاعة الروتين والملل وهم من يحكمون حياتنا، ابحث عن شغفك أيًا كان مكانه لن تندم حياتك ستعيشها مرة واحدة، وعند موتك اترك ذكرى، عمل، سيرة طيبة ستبقى بعدك، أحبُّوا بقوة، متى وجدتم رفيق الروح لا تتنازلوا عنه ففي هذه الحياة إما أن تكون مُحب أو مجبوب أمَّا الاثنين فهي المعجزة، لا تتنازل عنهما معًا من يُعطي يأتي عليه الوقت ويطلب تعاملوا بحب اعملوا بحب اعطوا الحب، قليلة هي العلاقات المتبادلة بكل حب وشغف واحترام وتقدير لطرفيها…
ازرع حب ستحصد حب…

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع عرب نيوز 2022 ©